الكشف عن نتائج التحقيق في إعدام المُقعد إبراهيم أبو ثريا

الكشف عن نتائج التحقيق في إعدام المُقعد إبراهيم أبو ثريا

adminآخر تحديث : الأربعاء 28 مارس 2018 - 4:14 مساءً
الكشف عن نتائج التحقيق في إعدام المُقعد إبراهيم أبو ثريا

نشر جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، نتائج التحقيق الذي أجراه مع جنديين من وحدة القنص بشأن حادثة قتل المقعد الشهيد إبراهيم أبو ثريا خلال تظاهرات شرق غزة ، في 15 كانون أول/ ديسمبر الماضي.

ويزعم جيش الاحتلال، أن إطلاق النار على الحدود الشرقية لقطاع غزة، توقف قُبيل ساعة من استشهاد أبو ثريا، والذي فقد ساقيه خلال عدوان 2008-2009، وفق ما أورد موقع (عرب 48).

التحقيق الذي أجرته الشرطة العسكرية الاسرائيلية، خلال الأسابيع الماضية، مع الجنديين بشبهة قتل المُقعد أبو ثريا،جاء بعد أن قدمت جهات فلسطينية تقارير تؤكد العثور على رصاصة اخترقت رأس الشهيد خلال مشاركته بالمظاهرات الأسبوعية شرقي مدينة غزة.

وزعم أحد قناصي الجيش، أنه لا يمكن أن يكون أبو ثريا قد أصيب برصاصة القناصة، بداعي أنهم مدربون على تشخيص الإصابة، مُدعياً أن مقتله قد يكون ناجم عن شظايا انطلقت من وسيلة لتفريق المتظاهرين استخدمها جنود الاحتلال

وبحسب النتائج، التي نشرتها صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، فإن إطلاق نيران القناصة في اليوم ذاته قد توقف قبيل ساعة من مقتل أبو ثريا، وادعى القناصة أنهم أطلقوا النار ثلاث مرات باتجاه “محرضين مركزيين” شاركوا في المواجهات.

يذكر أن جيش الاحتلال، وبعد أسبوعين من استشهاد أبو ثريا، قد أصدر بيانا زعم فيه أنه أطلقت رصاصات معدودة ودقيقة باتجاه “محرضين مركزيين”، ولم تطلق النار باتجاه أبو ثريا.

وكانت وزارة الصحة ومؤسسات حقوقية أكدت بالأدلة أن أبو ثريا استشهد بعد إطلاق الجنود الإسرائيليين على جسده، في وقت لم يكون يشكل أي خطر على حياتهم.

رابط مختصر
2018-03-28 2018-03-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة يوميات فلسطينية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

admin